تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية

تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية

عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية تمثل إحدى العمليات الجراحية المهمة لعلاج مشاكل العمود الفقري. يعاني العديد من الأشخاص من هذه المشكلة التي تتسبب في آلام شديدة وتأثيرات على الحركة والنشاط اليومي. تشمل عملية الانزلاق الغضروفي إزالة الجزء المتضرر من الغضروف المنزلق بين فقرات العمود الفقري لتخفيف الضغط على الأعصاب واستعادة الوظائف الطبيعية للظهر.

فيما يتعلق بتكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، تختلف الأسعار بناءً على المؤسسة الطبية وتقنيات العلاج المستخدمة. تُعدّ الأسعار عادةً مرتفعة نسبياً نظراً لطبيعة الجراحة والتقنيات المتقدمة المستخدمة في العمليات الجراحية الخاصة بالعمود الفقري

ما هي تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية؟

ألم الظهر الشديد، والشعور بالوخز، وصعوبة الحركة، كلها أعراض قد تُشير إلى مشكلة شائعة تُصيب العمود الفقري، وهي مشكلة الانزلاق الغضروفي، ويبذل الأطباء قصارى جهدهم في محاولة علاج هذه المشكلة باستخدام كل الطرق المتاحة، إلا أن التدخل الجراحي يبقى الحل الفعّال والأخير لإنهاء معاناة المرضى، وعلى الرغم من فعاليته، فإن تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية قد تثير الكثير من التساؤلات والاهتمامات.

ولذلك في هذا المقال سوف نوضح متى يحتاج المريض إلى عملية الانزلاق الغضروفي؟ وما هي الطرق الجراحية المختلفة المستخدمة في علاج الانزلاق الغضروفي؟ وكذلك سنبين تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، وذلك مع الدكتور يسري الحميلي – دكتوراه في جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري، وأستاذ في قسم جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري بكلية طب جامعة القاهرة – فتابعوا معنا قراءة هذا المقال للنهاية.

عملية الانزلاق الغضروفي

قبل الحديث عن سعر عملية غضروف الرقبة في السعودية أو تكلفة عملية الديسك بالليزر، دعنا نتعرف أولًا على طريقة إجراء عملية الانزلاق الغضروفي، إذ يوضح الدكتور يسري الحميلي أن هذه العملية تُجرى تبعًا لهذه الخطوات:

  1. في البداية يتم تخدير المريض بالتخدير المناسب سواء التخدير الكلي أو التخدير الموضعي.
  2. ثم يقوم الطبيب بإجراء الشق الجراحي المناسب في منطقة إجراء العملية.
  3. بعد الوصول إلى مكان الإصابة يبدأ الطبيب بتنفيذ خطوات العملية، سواء باستئصال الغضروف أو استئصال الصفيحة أو القيام بإجراء أخر مناسب.
  4. بعد استئصال الغضروف قد يقوم الطبيب بتثبيت الفقرات من أجل تدعيم العمود الفقري.
  5. في النهاية يُخرج الطبيب الأدوات الجراحية، ويقوم بإغلاق الشق الجراحي بالخيوط الجراحية.

تجدر الإشارة إلى أن هذه العملية يُمكن إجراؤها بواسطة العديد من الطرق منها المنظار والجراحة التقليدية والليزر، ففي حالة استخدام المنظار تكون الشقوق الجراحية صغيرة للغاية، وتتم الجراحة من خلال توجيه كاميرا مثبتة في طرف المنظار؛ مما يتيح للأطباء الوصول إلى المنطقة المصابة بشكل أكثر دقة، وتتميز هذه الطريقة بعدة مزايا مثل سهولة إجراء العملية، وعدم تكون نسيج ندبي، بالإضافة إلى أن التخدير يكون موضعيًا؛ مما يقلل من الآثار الجانبية للتخدير الكلي، كما أن فترة التعافي تكون أقل.

أما في حالة الليزر فإن الطبيب يُدخل قضيب أو إبرة صغيرة، ومن خلال حرارة الليزر يعمل الطبيب على التخلص من الجزء البارز من الغضروف، والذي يقوم بالضغط على الحبل الشوكي أو جذور الأعصاب، ولهذه الطريقة العديد من المميزات، حيث أنها تعتبر أقل تدخلًا، وتعطي نتائج فعالة، وتحتاج إلى فترة تعافي قصيرة جدًا.

أما في حالة الجراحة التقليدية، فإن الطبيب يحتاج إلى إجراء شق جراحي كبير للغاية تبعًا لعدد الغضاريف المُصابة، بالإضافة إلى الحاجة إلى التخدير الكلي أو النصفي تبعًا لموقع العملية، وهذا الأمر قد يؤدي إلى أن مضاعفات العملية والآثار الجانبية ربما تكون أكبر مقارنةً بالطرق السابقة.

متى نحتاج إلى عملية الانزلاق الغضروفي؟

هل كل مرضى الانزلاق الغضروفي يحتاجون إلى إجراء العملية الجراحية؟ أو يحتاجون إلى البحث عن تكلفة عملية الديسك بالليزر أو عملية الانزلاق الغضروفي بالمنظار؟ الإجابة قطعًا لا، وذلك لأن أغلب الحالات يمكن علاجها باستخدام طرق غير جراحية مثل العلاج الدوائي والعلاج الطبيعي والعلاج بواسطة التردد الحراري، ولكن هناك بعض الحالات يكون التدخل الجراحي هو الحل الأنسب لها، وهذه الحالات تشمل:

  1. آلام الانزلاق الغضروفي الشديدة التي تمنع المريض من القيام بالأنشطة اليومية، والتي لا تتحسن بالطرق الغير جراحية.
  2. في حالة تدهور حالة المريض على الرغم من استخدام كل الطرق غير الجراحية.
  3. إصابة المريض ببعض المضاعفات الخطيرة مثل فقدان السيطرة على المثانة البولية والأمعاء وعدم القدرة على الحركة.
  4. إذا كان المريض يواجه صعوبة في الوقوف أو المشي بسبب ضعف الساقين الناتج عن الانزلاق الغضروفي.
  5. إذا كان انزلاق الغضروف يسبب ضغطًا شديدًا على الحبل الشوكي.

في هذه الحالات يلجأ الطبيب إلى عملية الانزلاق الغضروفي، وذلك من أجل علاج المشكلة نهائيًا، وحينها ستكون معرفة تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، بجانب المعلومات الخاصة بالجراحة هو أمر هام بالنسبة للمريض، ومن خلال الفقرات القادمة سنتعرف على هذه المعلومات بالتفصيل.

العوامل المؤثر على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية

عند الحديث عن تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، فإننا لا يمكننا تحديد مبلغ ثابت ومحدد، وذلك لأن التكلفة تختلف من حالة إلى أخرى تبعًا للعديد من العوامل، وهذه العوامل تشمل:

  • موقع الانزلاق الغضروفي

أول العوامل المؤثرة على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية هو موقع الإصابة، حيث أن الشخص معرض للإصابة بالانزلاق الغضروفي في أي مكان في العمود الفقري، ولكن تُعد منطقة الفقرات القطنية خاصةً الفقرات الرابعة والخامسة أكثر المناطق عرضة للإصابة بالانزلاق الغضروفي، ولذلك تجد من يبحث عن عملية الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة بالمنظار، ثم يأتي بعد ذلك الفقرات العنقية.

  • طريقة إجراء العملية

استئصال القرص المنزلق هي الطريقة الأكثر شيوعًا لعلاج الانزلاق الغضروفي، وتتراوح تكلفتها بالجراحة التقليدية من 15 إلى 30 ألف ريال سعودي، كما أن تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية بالمنظار تكون عادةً أعلى قليلًا ـ وهي عملية أقل توغلاً باستخدام كاميرا جراحية ـ وتتراوح عملية الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة بالمنظار في السعودية من 20 إلى 40 ألف ريال سعودي.

  • حالة المريض الصحية

الحالة العامة للمريض وشدة الإصابة الخاصة به تؤثر كذلك على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، وذلك لأنه في حالة الإصابة بالمضاعفات الخاصة بالانزلاق الغضروفي، فإن المريض قد يحتاج إلى بعض الإجراءات الإضافية، والتي تؤثر بدورها على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية الإجمالية.

  • خبرة الطبيب المعالج

من المهم اختيار أفضل الأطباء بغض النظر عن تكلفة عملية الديسك بالليزر أو عملية الانزلاق الغضروفي بالمنظار، وذلك لأن الطبيب الذي يتمتع بالخبرة والمهارة العالية في إجراء مثل هذه الجراحات، يضمن إجراء عملية الانزلاق الغضروفي بدقة عالية، ويجنب المريض أي مضاعفات قد تحدث أثناء أو بعد العملية.

  • تكلفة الفحوصات والأشعة

قبل العملية وبعد العملية سوف قد يطلب الطبيب إجراء العديد من الفحوصات والأشعة من أجل تأكيد التشخيص ومتابعة حالة المريض، وهذه الفحوصات سوف تُضاف على سعر عملية غضروف الرقبة في السعودية أو سعر عملية الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة بالمنظار.

  • تكلفة المستشفى

يجب اختيار أفضل المستشفيات التي تمتلك أحدث الأجهزة لإجراء العملية، بالإضافة إلى امتلاكها مستوى عالي من التعقيم والنظافة، وذلك لإجراء العملية بأفضل طريقة، وتجنب أي مضاعفات قد تحدث بعد العملية، واختيار أفضل المستشفيات يؤثر بشدة على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، بالإضافة إلى أن تكلفة الإقامة في المستشفى وعدد الأيام سوف يؤثر على سعر عملية غضروف الرقبة في السعودية أو الغضروف القطني، ويعتمد طول مدة الإقامة في المستشفى على نوع الجراحة وحالة المريض.

  • الفريق الطبي المعاون والتخدير

بالإضافة إلى كل التكاليف السابقة، فإنه توجد تكلفة الفريق الطبي المعاون للطبيب، وتكلفة التخدير، وكلاهما يؤثران على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، حيث يمكن أن يؤدي استخدام فريق طبي متخصص وذو خبرة إلى تكاليف أعلى، ولكنه يضمن جودة الرعاية ونجاح العملية.

بعد التعرف على كل العوامل السابقة التي تؤثر على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، فإنه يجب مناقشة الطبيب حول كل الأمور المتعلقة بالعملية الجراحية، ومناقشة كل التفاصيل حول تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، وذلك لأن التكلفة عامل مهم في اتخاذ قرار إجراء العملية الجراحية، كما يمكنك التواصل مع عيادة الدكتور يسري الحميلي، إذا أردت التعرف على كافة التفاصيل الخاصة بالعملية.

 

في النهاية، توجد العديد من العوامل التي تؤثر على تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية، ولكن تجدر الإشارة إلى أهمية اختيار أفضل الأطباء لإجراء العملية بأفضل طريقة ممكنة وبأقل آثار جانبية؛ ولذلك لا تترددوا في التواصل مع عيادة الدكتور يسري الحميلي – دكتوراه في جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري، وأستاذ في قسم جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري بكلية طب جامعة القاهرة – لتتعرفوا على كافة التفاصيل.

تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية

بشكل عام تتراوح تكلفة عملية الانزلاق الغضروفي في السعودية من 15 إلى 20 ألف ريال سعودي، ويعتمد تحديد السعر الدقيق على الحالة الصحية للمريض، والتقنية الجراحية المتبعة في العلاج، وخبرة الطبيب المعالج..

ما هي مخاطر عملية الانزلاق الغضروفي؟

عملية الانزلاق الغضروفي لها بعض المخاطر التي ربما يُصاب بها المريض منها النزيف والعدوى، وتكون الأنسجة الندبية، وتلف الأنسجة المحيطة بالعملية، والإصابة بالالتهابات والتورم والألم مكان العملية الجراحية، لكن اختيار أفضل الأطباء مثل الدكتور يسري الحميلي يساعد في الوقاية من كل هذه المضاعفات.