تثبيت الفقرات القطنية والعجزية

تثبيت الفقرات القطنية والعجزية

تثبيت الفقرات القطنية والعجزية امر في غاية الخطورة حيث ان العمود الفقري يتكون من فقرات متراصة يفصل بينها غضروف يساهم في مرونتها، وهو الدعامة الأساسية للجسم، حيث يمر الحبل الشوكي عبر القناة الشوكية ويتفرع منه الأعصاب التي تتحكم في أجزاء الجسم. قد يتعرض العمود الفقري لمشكلات تؤثر على استقرار الفقرات، مما يؤدي إلى الضغط على الحبل الشوكي والأعصاب، ويبحث المرضى عن علاج فعال. تعد عملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية من أبرز الحلول، خاصة للفقرات القطنية الأكثر عرضة للإصابات.

في هذا المقال، سنتناول بالتفصيل عملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية، كيفية إجرائها بالشرائح والمسامير، طريقة النوم بعد العملية، وتجارب المرضى. سنتناول أيضًا سؤال هل يمكن تثبيت الفقرات بدون جراحة، مع الدكتور يسري الحميلي، أستاذ جراحات المخ والأعصاب بجامعة القاهرة. تابعوا القراءة.

الأسباب التي تدعونا إلى اللجوء لعملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية

عملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية هي عملية جراحية الهدف منها هو إعادة فقرات العمود الفقري إلى وضعها الصحيح، وتقليل وتخفيف الأعراض التي يشعر بها المريض بسبب تحرك الفقرات أو الغضاريف من مكانها، إذ توجد العديد من المشكلات الصحية التي يمكن أن تتسبب في تحرك الفقرات من مكانها، وهذه المشكلات تشمل:

  • كسور العمود الفقري

عندما يتعرض الشخص إلى الإصابات المباشرة في العمود الفقري فإنه قد يتعرض للإصابة بكسور العمود الفقري، وفي بعض الحالات قد تتحرك الأجزاء المكسورة وتقوم بالضغط على الأعصاب، فيعمل الطبيب على إعادة الأجزاء إلى مكانها الصحيح ثم تثبيتها بالشرائح والمسامير ليساعد ذلك في التئامها مرة أخرى.

  • الإصابة بأورام العمود الفقري

الإصابة بأورام العمود الفقري تضغط بشدة على العمود الفقري، وقد تؤدي إلى الضغط على الأعصاب، لذلك بعد إزالة أو استئصال الورم يعمل الطبيب على تثبيت الفقرات القطنية والعجزية بالشرائح والمسامير، وذلك لزيادة توفير الدعم للعمود الفقري.

  • التهابات العمود الفقري

قد تؤدي التهابات العمود الفقري إلى ضعف الفقرات، لذلك يلجأ الطبيب إلى تثبيت الفقرات القطنية والعجزية أو أي فقرات أخرى لزيادة تدعيم العمود الفقري.

  • تشوه العمود الفقري

قد يُصاب الشخص ببعض التشوهات في العمود الفقري، والتي تؤثر على المريض بشدة مثل انحناء العمود الفقري لأحد الجوانب (الجَنف)، أو انحناء العمود الفقري المتزايد إلى الأمام (الحداب)، فيعمل الطبيب على إعادة الفقرات إلى وضعها الصحيح ثم تثبيت الفقرات القطنية والعجزية.

  • الانزلاق الغضروفي الشديد

في حالات الانزلاق الغضروفي الشديد الذي يؤدي إلى ضغط كبير على الأعصاب أو التأثير على الحركة الطبيعية للشخص، قد تكون العملية الجراحية لتثبيت الفقرات القطنية والعجزية الخيار الأمثل لتخفيف الألم واستعادة الوظائف الطبيعية للعمود الفقري.

  • تآكل الغضاريف

عندما تتلف الغضاريف في العمود الفقري، يمكن أن يؤدي ذلك إلى زيادة احتكاك الفقرات ببعضها البعض، وهذا الاحتكاك الزائد يمكن أن يؤدي في النهاية إلى نمو عظم بارز؛ مما يسبب ألمًا وتقليلًا لحركة العمود الفقري، وقد يؤدي التآكل كذلك إلى عدم ثبات العمود الفقري، فيعمل الطبيب على تثبيت الفقرات لتدعيم العمود الفقري.

  • تضيق القناة العصبية

توجد العديد من الأسباب التي تؤدي إلى ضيق القناة العصبية مثل الإنزلاق الغضروفي الانزلاق الفقاري، وفي هذه الحالات يعمل الطبيب على إعادة كل شيء إلى وضعه الصحيح واستئصال الغضروف في حالة الحاجة، ثم تثبيت الفقرات القطنية والعجزية لزيادة تدعيم العمود الفقري، ومنع تكرار الإصابة بهذه المشكلات.

كل هذه الأسباب السابقة تؤدي إلى عدم ثبات العمود الفقري، وتؤدي إلى الضغط الشديد على الحبل الشوكي وجذور الأعصاب؛ مما ينتج عنه الشعور بآلام شديدة تؤثر بشدة على جودة حياة المريض، كما تجدر الإشارة إلى أن من يبحث عن تجربتي مع تثبيت الفقرات عليه أن يضع في الاعتبار أن اختلاف السبب الذي يدفع المرضى للخضوع لهذه العملية، سوف يؤثر بشدة على تجربتي مع تثبيت الفقرات القطنية والعجزية.

كيفية إجراء عملية تثبيت الفقرات بالشرائح والمسامير

من أهم النقاط التي تؤثر على تجربتي مع تثبيت الفقرات القطنية والعجزية هو كيفية إجراء العملية، وتُجرى عملية تثبيت الفقرات بالشرائح والمسامير عامةً تبعًا للخطوات التالية:

  1. تخدير المريض بالتخدير الكلي في غالب الأمر، وتبعًا للطريقة التي سيجري بها الطبيب العملية.
  2. قيام الطبيب بإجراء شق جراحي في مكان الإصابة.
  3. يعمل الطبيب على الوصول إلى مكان الإصابة.
  4. ثم يعمل الطبيب على إصلاح المشاكل التي يعاني منها المريض، وإعادة كل شيء إلى مكانه الصحيح.
  5. بعد التأكد من عودة الأمور إلى طبيعتها، يعمل الطبيب على تثبيت الفقرات القطنية والعجزية بالشرائح والمسامير.
  6. بعد الانتهاء يخرج الطبيب ويغلق الشق الجراحي بالغرز الجراحية.

كما ذكرنا سابقًا الفقرات القطنية هي أكثر الفقرات عرضة للإصابة بمشكلات العمود الفقري، لذلك دائمًا ما نذكرها عند الحديث عن هذه المشكلات، كما تجدر الإشارة إلى أن الشرائح والمسامير ليست الطريقة الوحيدة لتثبيت العمود الفقري، إذ توجد بعض الطرق الأخرى التي تشمل دمج الفقرات، وهي طريقة يعمل فيها الطبيب على دمج فقرتين باستخدام طعوم عظمية لتقوية العمود الفقري.

تثبيت فقرات العمود الفقري بدون جراحة

تجدر الإشارة إلى أن عملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية يمكن إجراؤها بأكثر من طريقة، والطريقة الأولى هي العملية الجراحية التقليدية إذ يقوم الطبيب بإجراء شق جراحي كبير، ومن خلاله يُجري الطبيب العملية، ويمكن كذلك إجراء عملية تثبيت الفقرات بالشرائح والمسامير عن طريق استخدام المنظار، والذي يطلق عليها البعض اسم “تثبيت فقرات العمود الفقري بدون جراحة”؛ وذلك لأن الجراحة بالمنظار يتم تنفيذها من خلال إجراء شقوق جراحية صغيرة للغاية، ويُعد إجراء عملية تثبيت الفقرات بالشرائح والمسامير بواسطة المنظار أفضل بكثير من الطريقة التقليدية، ولكن يجب اختيار طبيب يكون صاحب خبرة كبيرة في إجراء العملية بالمنظار مثل الدكتور يسري الحميلي – دكتوراه في جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري، وأستاذ في قسم جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري بكلية طب جامعة القاهرة – لإجراء العملية بدقة عالية.

لذلك يمكننا القول أيضًا أن تجربتي مع تثبيت الفقرات تختلف باختلاف التقنية المتبعة في العلاج، وكفاءة الجراح، فتجربتي مع تثبيت الفقرات بالطريقة التقليدية تختلف تمامًا عن تجربتي مع تثبيت الفقرات بواسطة المنظار، ويمكن مناقشة الطبيب المعالج حول طريقة إجراء العملية قبل البدء فيها.

طريقة النوم بعد عملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية

يبحث الكثير من المرضى عن طريقة النوم بعد عملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية، وذلك لأن طريقة النوم بعد عملية تثبيت الفقرات تؤثر بشدة على نجاح العملية، وتخفف من الآلام التي يشعر بها المريض بعد العملية، وتوجد أكثر من طريقة للنوم بعد العملية، ويختار المريض الطريقة المناسبة له، بعد استشارة الطبيب المختص، وهذه الطرق تشمل:

  1. النوم على الظهر، ولكن مع وضع وسادة أسفل الركبتين، من أجل تخفيف الضغط على العمود الفقري.
  2. النوم على أحد الجانبين مع وضع وسادة بين الركبتين.
  3. يجب تجنب النوم على البطن لأنه يضع ضغطًا كبيرًا على العمود الفقري وقد يزيد من الألم.

في حالة الأشخاص الذين يتحركون كثيرًا أثناء النوم، فيجب ارتداء حزام الظهر من أجل الحماية من الاصطدامات أثناء النوم.

في الختام، بعد التعرف على أهمية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية، وطريقة النوم بعد العملية، وكيفية إجرائها، من الضروري اختيار أفضل الأطباء لضمان الدقة العالية وتجنب المضاعفات المحتملة. لذا، لا تترددوا في التواصل مع عيادة الدكتور يسري الحميلي، أستاذ جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري بجامعة القاهرة، للحصول على كافة التفاصيل المتعلقة بعملية تثبيت الفقرات القطنية والعجزية.

هل يعود الانسان طبيعي بعد عملية تثبيت الفقرات؟

بعد العملية يحتاج المريض إلى فترة راحة، وقد ينصحه الطبيب باستشارة أخصائي العلاج الطبيعي، وبعد ذلك قد يعود المريض إلى حالته الطبيعية مع مرور الوقت، بشرط الالتزام بنصائح الطبيب بعد العملية.

كيف اعرف ان عملية تثبيت الفقرات نجحت؟

يمكن معرفة نجاح عملية تثبيت الفقرات من خلال تحسن الأعراض السابقة مثل الألم والضعف والانحناءات الهيكلية، واستعادة الحركة الطبيعية للعمود الفقري، بالإضافة إلى التحسن في نوعية الحياة والقدرة على أداء الأنشطة اليومية بشكل أفضل.