علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة

علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة

علاج غضروف الفقرة الرابعة والخامسة يمكن أن يشمل مجموعة متنوعة من الخيارات الطبية والطبيعية التي تستهدف تقليل الألم وتحسين الوظيفة الحركية للمريض. يُعد غضروف الفقرات الرابعة والخامسة مشكلة شائعة قد تنجم عن تدهور الأقراص الفقرية أو الإصابات الرياضية أو التأثيرات الطبيعية للشيخوخة.

علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة بالطرق الطبية المختلفة

يمر الانزلاق الغضروفي بمراحل متعددة تبدأ من البسيطة وصولاً إلى الخطيرة، حيث تزداد حدة الأعراض مع تفاقم الحالة، وتبدأ العلامات بالظهور في المراحل الأولى وتتصاعد مع تقدم المريض من مرحلة إلى أخرى، وتعتبر أكثر المناطق تعرضًا لهذه الإصابة هي الفقرة القطنية الرابعة والخامسة؛ مما يجعل البحث عن طرق فعالة لعلاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة أمرًا شائعًا بين المرضى.

ولذلك في هذا المقال سوف نتحدث عن الطرق المتاحة لعلاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة، بالإضافة إلى ذلك سوف نتعرف على حقيقة علاج الفقرة الرابعة والخامسة بالأعشاب، وذلك مع أحد أفضل الأطباء المتخصصين في هذا المجال الدكتور يسري الحميلي – دكتوراه في جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري، وأستاذ في قسم جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري بكلية طب جامعة القاهرة – فتابعوا معنا هذا المقال للنهاية لتتعرفوا على كافة التفاصيل.

علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة

أشهر أعراض الانزلاق الغضروفي هو الألم الذي يزداد سوءًا مع مرور الوقت، وينتج الألم بسبب ضغط الغضروف على جذور الأعصاب وعلى الحبل الشوكي، بالإضافة إلى ذلك فإن المريض قد يُصاب بالالتهاب في المنطقة المُصابة؛ مما يزيد من شدة الآلام التي يشعر بها المريض، وكما ذكرنا فإن الغضروف له العديد من المراحل، لذلك في هذا المقال سوف نقسم طرق علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة تبعًا للمرحلة التي يوجد فيها الغضروف.

علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة في المرحلة الأولى (البسيطة)

عند الحديث عن المرحلة الأولى سوف نجد أن الغضروف ما زال سليمًا، وأن قرص الغضروف ما زال سليمًا، وما حدث هو بروز بسيط للغاية من الغضروف يضغط على جذور الأعصاب، ويسبب الألم الذي يشعر به المريض، وفي الغالب يكون الألم بسيطًا ويستطيع المريض تحمله، ولا يؤثر على حركات المريض أو أنشطته العادية، لذلك فإن علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة خلال المرحلة الأولى (البسيطة) يهدف بشكل رئيسي إلى تخفيف الألم وتحسين وظيفة العمود الفقري لمنع تفاقم الحالة، وتتضمن الخيارات العلاجية ما يلي:

  • الراحة وتجنب الأنشطة المجهدة، وتقليل الأنشطة التي تزيد من الألم مثل رفع الأثقال أو الانحناء المفرط، مع الحفاظ على وضعيات سليمة للجلوس والوقوف.
  • وضع كمادات مياه باردة أو ساخنة على مكان الألم.
  • تجنب أي أنشطة شاقة أو حمل أشياء ثقيلة من على الأرض.
  • ممارسة بعض التمارين الخفيفة مثل المشي.
  • يمكن كذلك استخدام مسكنات الألم مثل الباراسيتامول أو مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (NSAIDs) لتخفيف الألم والالتهاب، وكذلك مرخيات العضلات لتقليل التشنجات العضلية والتي يصفها الطبيب المختص.

علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة في المرحلة المتوسطة 

في هذه المرحلة يكون البروز الخاص بالغضروف أكثر قليلًا ويضغط على جذور الأعصاب أكثر، لذلك فإن الألم يكون أكثر قليلًا، وقد يؤثر على حياة المريض الطبيعية، وفي هذه الحالة يكون علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة تشمل:

  • العلاج الدوائي

يصف الطبيب بعض الأدوية التي تساعد على تخفيف الألم الذي يشعر به المريض بالإضافة إلى علاج الالتهابات، وهذه الأدوية تشمل الأدوية المسكنة للألم ومضادات الالتهاب غير الستيرويدية، وعند زيادة الألم قد يصف الطبيب الأدوية المسكنة لآلام الأعصاب، أو الأدوية الأفيونية، بالإضافة إلى أن الطبيب قد يصف الأدوية الباسطة للعضلات، ويعمل الطبيب على ضبط الجرعات المناسبة من هذه الأدوية للمريض.

  • علاج الفقرة الرابعة والخامسة بالعلاج الطبيعي

بالتزامن مع العلاج الدوائي، قد يرشح الطبيب استكمال علاج الفقرة الرابعة والخامسة بالعلاج الطبيعي، ويعمل علاج الفقرة الرابعة والخامسة بالعلاج الطبيعي على تقوية عضلات الظهر التي تدعم العمود الفقري، بالإضافة إلى تخفيف الضغط على العمود الفقري.

وتجدر الإشارة إلى أن ممارسة تمارين انزلاق الفقرة الرابعة والخامسة بطريقة صحيحة مسألة ضرورية لتفادي المشاكل المحتملة التي قد تنتج عن استخدام طرق غير صحيحة، فعند ممارسة هذه التمارين بشكل غير صحيح، يمكن أن تتفاقم حالة المريض بدلاً من التحسن، وبالإضافة إلى تمارين انزلاق الفقرة الرابعة والخامسة والتي تشتمل على تمارين التمدد، يمكن للطبيب استخدام بعض الأجهزة المساعدة لتخفيف الألم وتحسين حركة العمود الفقري.

  • علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة بالتردد الحراري

التردد الحراري يُعد أحدث الأساليب المتاحة لعلاج الألم، إذ يعمل التردد الحراري على إتلاف النهايات العصبية الحسية في مكان الإصابة، وبهذا الأمر لا تصل إشارات الألم إلى المخ، وحينها لا يشعر المريض بآلام الانزلاق الغضروفي، والتردد الحراري له نسبة نجاح عالية وفعالية تدوم لفترات طويلة.

  • علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة بالأشعة التداخلية

في حالة أن قرص الغضروف مازال سليمًا فإنه يمكن علاج المشكلة بالأشعة التداخلية، إذ يستخدم الطبيب الأشعة التداخلية من أجل الوصول إلى داخل الغضروف بأجهزة وأدوات رفيعة للغاية مثل الليزر أو إبرة لتبخير نواة الغضروف، أو أنبوبة شفط الغضروف، ثم يعمل الطبيب باستخدام أي من هذه الأجهزة على تخفيف الضغط داخل الغضروف؛ مما يؤدي إلى تخفيف الضغط على الأعصاب، وبالتالي اختفاء أعراض الضغط على الأعصاب.

علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة في الحالات الشديدة

الحالات الشديدة هي التي يكون فيها الضغط شديدًا على الأعصاب أو الضغط يكون شديدًا على الحبل الشوكي، ولم تُجدي الطرق السابقة نفعًا مع حالة المريض، أو تكون النواة قد خرجت من مكانها وتشقق قرص الغضروف، وفي هذه الحالة يكون الحل الأمثل هو علاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة بالتدخل الجراحي، إذ يعمل الطبيب سواء باستخدام الجراحة التقليدية أو المنظار على تخفيف الضغط عن طريق استئصال الغضروف أو الصفيحة ثم تثبيت الفقرات لتدعيم العمود الفقري.

علاج الفقرة الرابعة والخامسة بالأعشاب

لا يوجد دليل علمي قاطع يثبت فعالية علاج الفقرة الرابعة والخامسة بالأعشاب، فعلى الرغم من زعم بعض المواقع غير المتخصصة، إلا أنه لا يوجد بحث علمي موثوق يثبت قدرتها على علاج مشاكل الغضروف بشكل فعّال، ومن هنا نؤكد أن الحل الأمثل لعلاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة يجب أن يكون من خلال استشارة الطبيب المختص والذي يستطيع تقييم حالة المريض بشكل شامل ووضع خطة علاجية مناسبة وفقًا لذلك الأمر.

في النهاية، توجد العديد من الطرق لعلاج الغضروف الفقرة الرابعة والخامسة، وكل طريقة تُستخدم في مرحلة من مراحل الانزلاق الغضروفي، ولكن الأهم هو اختيار أفضل الأطباء؛ من أجل اختيار الطريقة المناسبة لحالة المريض، ولذلك لا تترددوا في التواصل مع عيادة الدكتور يسري الحميلي – دكتوراه في جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري، وأستاذ في قسم جراحات المخ والأعصاب والعمود الفقري بكلية طب جامعة القاهرة – لتتعرفوا على كافة التفاصيل.

ما هو علاج الغضروف بدون عمليه؟

توجد العديد من الطرق مثل الراحة والعلاج المنزلي، والعلاج الدوائي، والعلاج الطبيعي، والعلاج بالتردد الحراري، والعلاج بالأشعة التداخلية، ويختار الطبيب الطريقة المناسبة لحالة المريض.

كيف ينام مريض الانزلاق الغضروفي؟

يمكن النوم على أحد الجانبين مع وضع وسادة بين الركبتين، أو النوم على الظهر مع وضع وسادة تحت الركبتين، وكل هذه الطرق من أجل تخفيف الضغط على العمود الفقري.